2010-09-12

انا يا سعاد بحبل ودك واثق




مولاي أجفاني جفاهن الكرى والـشـــوق لاعجـــه بقلبي خيمـا
مولاي لي عمل  ولكن موجبُ لــعقوبتي فــاحـنن علي تكـرمــا
ياذا العطا  ياذا السخا اســــق العطاش تكرما

ما كل من ذاق الصبابة مغرم من لم يذق طعم المحبة ما مرس
انا يا سعاد بحبل ودك واثق لمست ذكرك في الصباح وفي الغلس
 يا جنة للعاشقين تزخرفت جودي بوصلك فالمتيم ما ائتنس

أنيت  قالت : كم تأن
أجبتها هذا أنين مفارق بالموت حس
قالت : أما يشفيك
قلت لها اللقاء
قالت : أزيدك بالوصال فقلت : بس
فتبسمت عجبا وقالت: وصلي لن ترى، فهذا أمر من أخذ النفس
تقرأ سُعاد بضد ما أقرأ أنا
أقرأ ألم نشرح فتقرأ لي عبس



هناك 3 تعليقات:

سمية قهوة يقول...

جميلة أوي

غير معرف يقول...

مصر فى مهب الريح

فى خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة – The Culture of Defeat – بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 – العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 – ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 – رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.

لمزيد من التفاصيل أذهب إلى مقالات ثقافة الهزيمة بالموقع التالى

www.ouregypt.us

غير معرف يقول...

ممكن شرح للقصيدة ؟؟؟؟